لقطات أتخذت في الوقت المناسب تبدو كأنها احدي مشاهد هوليود - فانتازما نيوز
الرئيسية » عربي ودولي » صور وفيديوهات » لقطات أتخذت في الوقت المناسب تبدو كأنها احدي مشاهد هوليود

لقطات أتخذت في الوقت المناسب تبدو كأنها احدي مشاهد هوليود

في هذه الحقبة التكنولوجية  ومع انتشار الهواتف المحمولة المزودة بكاميرات عاليه الدقة من حيث التقات الصور ، كل شخص لديه الفرصة لالتقاط لحظات لا تنسى في الوقت المناسب . على سبيل المثال ،جسر على شكل قوس قزح مثل وبجواره يوجد بالفعل قرح قزح أو فراشة تختبئ في الزهور في الليل. نحن نكرس هذه المقالة لحظات فريدة من نوعها وجمعنا أروع الأشياء وأكثرها غرابة.

موقع فانتازما اختار لكم اكثر اللقطات اللتي اتخذت في الوقت المناسب .

جسر علي شكل قوس قزح والصدفة البحتة يوجد بجواره قِوس قزح بالفعل !
لاعبتان في منتخب إسبانيا لكرة الطائرة الشاطئية التُقطت لهم صورة في الوقت المناسب أثناء الاحتفال الغريب من نوعة !
لقطة فيرده نوعا ما لطفلة تبدو وحيده في الشارع اثناء تهاطل الأمطار !
هذه اللقطة التي اتخذت في ظلام ألليل لفراشة اثناء اختبائها في احدي الزهور !
لقطة ولا اروع لثرب من الطيور اثناء التحلق بالجوء
احدي لقطات الخداع البصري حيث يبدو أن الفتاة نصف كلب ونصف إنسان لكن ما هو الا لقطة اتخذت في الوقت المناسب من زاوية مختلفة !
هذه اللقطة ليست من الفيلم الشهير ستارز ورز او حرب النجوم إنما لشخص ينتحل احدي أشهر شخصيات الفيلم تم إلقاء القبض علي حيث ليس لدية تصريح بالتجول في الشوارع مرتديا هذا الزِّي !
إنها ليس سيارة نصفها ابيض اللون والنصف الآخر احمر إنما هي الصدفة البحتة والغريبة بطلها المرءاه حيث كانت توجد في هذه اللحظه من الجانب الاخر سيارة أخري نفس الموديل ولكن مع اختلاف الألوان !
لقطة ولا أجمل التقطت في الوقت المناسب للسحاب حيث يبدو علي هيئة قلب في مشهد رومانسي بحت 😍
اللقطة التاليه تبدو غريبة بعض الشئ . لعمود إشارة تنظيم المرور حيث يبدو محطما بالكامل من شدة الرياح . لكن الغريب العد التنازلي الرقمي مازال يعمل !
في هذه اللقطة اللتي أتخذت في الوقت المناسب ينطبق عليها قول هذا الشبل من ذاك الأسد
لقطة روعة الجمال لطير يحلق في السماء علي هيئة ملاك !
هذه اللقطة لحبس الانفاس !
أخرلقطة لدينا لصاحب مطعم بيتزا حيث في الصورة المعلقة علي الحائط تبدو لوالده الذي توارث المهنة من بعده وهو في نفس الوضعية .

المصدر

عن Mustafa Sarhan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.